JavaScript must be enabled in order for you to see "WP Copy Data Protect" effect. However, it seems JavaScript is either disabled or not supported by your browser. To see full result of "WP Copy Data Protector", enable JavaScript by changing your browser options, then try again.
الكرة الأوروبية

غياب أبطال الفريق لن يعيق أتلتيكو عن الفوز باللقب

بالرغم من الكشف عن وجود حالتين إيجابيتين بفيروس كوفيد-19 في نادي أتلتيكو مدريد ، الا أنه سوف يتوجه للبطولة المجمعة لأفضل ثمانية فرق في منافسات دوري أبطال أوروبا ، و هو يدرك بأنه يستطيع أخيراً القيام بحصد اللقب القاري ، و بصعوبة واقع التعامل مع الغياب للاعبين أنخيل كوريا و فرساليكو بسبب إصابتهم بفيروس الكورونا ، فإن كل الأمور الأخرى ستصب في صالح فريق أتلتيكو الذي سوف يواجه فريق لايبزيج في دور الثمانية يوم الخميس المقبل .

و تشعر تشكيلة مدرب الفريق دييجو سيميوني بثقة عالية بعد إطاحة فريق ليفربول الذي يعتبر حامل اللقب في شهر مارس/ آذار السابق ، ومن ثم تحقيق سلسلة من النتائج الإيجابية مع الاستئناف للدوري الإسباني و التألق من أبرز اللاعبين ، و قد أوقعت القرعة فريق أتلتيكو بالجانب الأسهل ، و هذا إلى جانب خروج غريمه فريق ريال مدريد ، الذي تفوق عليه بنهائي دوري الأبطال في سنة 2014 و 2016 و أطاح أيضا به في نسختي 2015 و 2017.

و بالرغم من أن أتلتيكو لن يستهين في منافسه فريق لايبزيج ، فإن المواجهة المحتملة بالدور قبل النهائي مع فريق باريس سان جيرمان أو فريق أتالانتا سوف تكون أفضل بكل تأكيد من المواجهة مع فريق برشلونة أو فريق بايرن ميونخ أو فريق مانشستر سيتي حيث أوقعت قرعة الدوري هذه الفرق بالجانب الآخر مع أولمبيك ليون ، و جاء هذا الموسم مختلاً لأتلتيكو مدريد حيث كان من الظاهر بأنه قد يفشل بإنهاء الدوري الإسباني بالمربع الذهبي في ظل معاناة الفريق في ظل رحيل لاعبين مثل أنطوان جريزمان و دييجو جودين.

و لكن الفوز مرتان على فريق ليفربول كان بمثابة النقطة للتحول ، و قد واصل فريق أتلتيكو تألقه بعد استئناف الموسم و فاز سبع من المباريات في 11 مباراة في الدوري المحلي لينهي مسابقة الدوري بالمركز الثالث ، و صرح كوكي لاعب الوسط في أتلتيكو : “الفوز على حامل اللقب عمل على تعزيز الثقة ، و لكننا نعرف أنه لا يوجد أي فريق سوف يجعل الأمور سهلة لنا ، و يجب علينا مواصلة ما نفعله بعد الاستئناف”.

و قد تلقى أتلتيكو دفعة أيضاً بعد ظهور ماركوس يورنتي بشكل رائع بحيث تحول مركزه من الوسط المدافع للفريق إلى الوسط المهاجم و ساهم بشكل مؤثر جداً بالفوز على فريق ليفربول قبل أن يستمر بأداء هذا الدور الجديد عليه .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق